FFprogram.yoo7.com

منتدى ايروبكس وتمرينات تخسيس ورفع اللياقة البدنية وشد الجسم فى وقت قصير برنامج Fitness & Fat Loss تحت اشراف كابتن محمد عجوانى
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 اهم الاكتشافات الطبية لعام 2008 - 1

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
tota
عضو جديد
عضو جديد


المساهمات : 15
تاريخ التسجيل : 14/01/2009

مُساهمةموضوع: اهم الاكتشافات الطبية لعام 2008 - 1   الإثنين يناير 26, 2009 2:25 am


.


اهم الاكتشافات الطبية لعام 2008



بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته





فريق جراحي ألماني يزرع ذراعين كاملتين

(CNN) -- أجرى فريق جراحة ألماني بالجامعة التقنية في ميونيخ أول عملية زرع ذراعين كاملتين لمزارع في الرابعة والخمسين من العمر، كان قد فقدهما في حادث قبل سنوات، وفقاً لما أعلنه مسؤولون.

وأوضح المسؤولون أن العملية أجريت في مستشفى الجامعة الأسبوع الماضي،وأن العملية جاءت بعد تحضيرات استمرت طوال سنوات، وفقاً لبيان صادر عن المستشفى.


وأوضح البيان أن حالة الرجل الصحية جيدة في ظل الظروف الحالية وأن "المسألة حالياً هي تجنب أعراض التئام الجروح الناجمة عن الجراحة، أو الالتهابات أو الأعراض الجانبية الحادة الناجمة عن الأدوية وخصوصاً
احتمال رفض الجسم للذراعين المزروعتين."

وأفاد البيان أن فريقاً جراحياً من 40 شخصاً شاركوا في العملية، التي أجريت يومي الخامس والسادس والعشرين من يوليو/تموز الماضي. وكان المزارع قد فقد ذراعية من أعلى الكوعين في حادث قبل ست سنوات، في حين حصل على الذراعين الجديدتين من رجل يتناسب معه بالعمر واللون والحجم وزمرة الدم، وفقاً للبيان الصادر عن المستشفى.

وسبق أن أجريت للمزارع عمليتان باستخدام أذرع صناعية، غير أنهما لم تنجحا وكان فريق طبي أمريكي قد أجرى في أواخر مايو/أيار الماضي عملية جراحية تاريخية لجندي أمريكي فقد إصبعه في انفجار وقع في العراق السنة الماضية.

وهذه العملية تعتبر تاريخية لاستعمال الأطباء لمسحوق معد بشكل خاص على ما تبقى من إصبع الرقيب شيلوه هاريس، في محاولة لأن يحثوا الأصبع على فعل ما يفعله حيوان السلمندر بشكل طبيعي، أي استبدال أعضاء الجسم المفقودة.

الجرّاح الرئيسي للعملية يؤكد على أن القصة قد تبدو للبعض بأنها من نسج الخيال.

جراحة هاريس هي جزء من دراسة طبية كبيرة جرت مؤخرا حول "الطب التجديدي" الذي تتابعه وزارة الدفاع الأمريكية وعدة مؤسسات طبية محلية.

وسبق أن نجح فريق طبي فرنسي في إجراء عملية زراعة وجه لسيدة فرنسية، وأعلن بعد عام عليها أنها تكللت بالنجاح.

فقد أكد أطباء مستشفى أمينس، في نوفمبر/تشرين الثاني عام 2006 أن عملية زراعة الوجه الجزئية التي أجروها لسيدة فرنسية، قد نجحت نجاحاً كاملاً، وأن المريضة بدأت تستعيد شيئاً فشيئاً ردود فعلها العصبية،
وقدرتها على تحريك عضلات وجهها.




عقار "الباراسيتامول" قد يسبب تليف الكبد

برلين: أفاد خبراء ألمان بأن الجرعات الزائدة من عقار "الباراسيتامول" المسكن للآلام قد تسبب مشاكل صحية للكبد.

وأكد الاتحاد الألماني العام للصيادلة أن الشخص البالغ الذي يتمتع بصحة جيدة، ويتناول أكثر من 10 إلى 12 جراما من "الباراسيتامول" في جرعة واحدة أو أكثر من 7.5 جراما في اليوم لفترة طويلة يعرض نفسه لخطر تلف الكبد.

أما الجرعات التي يوصى بها للأطفال فهي منخفضة جدا، لكن تبدو المشكلة في وجود "الباراسيتامول" في تركيبات العلاجات الدوائية، الأمر الذي يجعل هنالك خطورة في تناول جرعة زائدة دون قصد. وحذر أطباء من تناول المسكنات التي لا يوصي بها طبيب لفترة أكثر من
ثلاثة أيام متتالية، ولا أكثر من 10 أيام خلال شهر.




تطوير مادة كيميائية طاردة للنمل


برلين: تمكن باحثون في علم الأحياء بالتعاون مع زملائهم من الكيميائيين في جامعة هاله فيتنبرج الالمانية من تقليد الأجسام المضادة التي تعتمد عليها بعض الحشرات في صد النمل عن طريق تنفيره.
وأوضح العلماء أن هذه المادة الجديدة لا تسبب الحكة لبشرة الإنسان خلافا للوسائل التقليدية المعروفة حتي الآن، وتعتمد هذه المادة علي تركيبة مشابهة للمادة الكيميائية لدي حشرة سيوسيراثريبيس والتي تدافع
بها عن نفسها ضد النمل.واكتشف الباحثون لدي هذه الحشرة تركيبة كيميائية جديدة لم تكن معروفة حتي الآن، ووجدوا أنها تنفر النمل وتجعله يهرب من مصدرها ثم قاموا بتقليد هذه المادة صناعيا.

ويسعي العلماء إلي تجريب مدي جدوي استخدام نفس هذه التركيبة في مقاومة العديد من الحشرات المتطفلة الأخري.

وأشار الباحثون إلي أن حشرة النمل تلحق أضرارا هائلة بالمحاصيل في جميع أنحاء العالم، كما أنها تتسبب في نقل بعض الأمراض ومنها الملاريا والحمي الصفراء.




أمل في إنهاء الاعتماد على مضادات طرد الأعضاء


توصل العلماء إلى طريقة جديدة قد تساعد في إنهاء اعتماد المرضى الذين مروا بعمليات لزراعة الأعضاء على أدوية مضادة لطرد الأعضاء من الجسم البشري.

وتشمل الطريقة الجديدة مزج كرات الدم البيضاء التي تقاوم العدوى والمأخوذة من دم المريض مع خلايا مأخوذة من دم شخص متطوع.

وقد نجح العلماء في جعل أحد المرضى يستغني تماما عن الأدوية الخافضة للمناعة والتي تستخدم في منع مقاومة الجسم للأعضاء المزروعة، كما نجحوا في جعل مرضى آخرين يعتمدون على تناول جرعات أقل كثيرا من هذه الأدوية.

ومن المقرر أن تنشر نتائج الدراسة الجديدة التي أجريت في جامعة شليزويج هولستين الألمانية في دورية Transplant International

ويتعين على المرضى الذين مروا بعمليات زراعة اعضاء حاليا تناول مزيج من الأدوية القوية مدى الحياة من أجل كبح جماح نظام المناعة الطبيعية داخل الجسم بحيث يمتنع عن رفض الأعضاء المزروعة.

إلا أن هذه الأدوية نفسها يمكن أن تسبب أعراضا جانبية وقد لا تمنع الرفض البطئ للعضو المزروع فيما بعد.

وتتضمن التقنية الجديدة حقن مرضى زرع الأعضاء بمحلول مكون من خلايا متخصصة تعرف باسم الخلايا التي تسهل قبول الأعضاء المزروعة.

هذه الخلايا يتم الحصول عليها من خلال عزل نوع معين من كرات الدم البيضاء من أحد المتطوعين، ثم معالجتها كيميائيا في المعمل.

وبعد أن تتم معالجتها تكتسب هذه الخلايا القدرة على قتل خلايا أخرى موجودة في النظام الدفاعي هي التي تسبب عميلة الرفض، كما تقوم بتفعيل نوع آخر من خلايا تتمتع بالمناعة تلعب دورا مفيدا في منع رفض الجسم
للعضو المزروع.

يتم بعد ذلك زرع هذه الخلايا إلى جانب خلايا المتطوع لتفعيل قدرتها المناعية أكثر قبل ان يتم حقنها في المريض.

وقد تم اختبار التقنية الجديدة في مرضى زراعة الكلى، وحقن بعضهم بتلك الخلايا قبل العملية، بينما حقن بها مرضى آخرون بعد عملية الزرع كعلاج دوائي اضافي.



FDA: مخاطر من تناول دواء لمرض القلب والكوليتسرول معاً

مخاطر من تفاعل فيتورين مع دواء آخر واشنطن، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- حذرت دائرة الدواء والغذاء الأمريكية FDA الجمعة، إن المرضى الذين يتناولون أدوية محددة لعلاج الكوليسترول ودقات القلب غير المنتظمة في آنٍ واحد، معرضون للإصابة بتلف عضلي خطير بسبب طريقة تفاعل العقارين.

وقالت الهيئة الحكومية إن على الأطباء اتخاذ أقصى درجات الحذر عندما يصفون علاج "Zocor" أو "Generic Zocor" أو "Vytorin" لمرضى يخضعون في نفس الوقت لعلاج بعقار "amiodarone" لتنظيم دقات القلب والذي يسوّق تحت الاسم التجاري "Cordarone" أو "Pacerone."

وأوضحت الهيئة أن المخاطر أعلى للمرضى الذين يتناولون جرعة تفوق 20ملليغرام في اليوم من دواء "simvastatin" للتحكم بمستوى الكوليسترول السيئ المسؤول عن انسداد الشرايين الدموية.

وشددت دائرة الدواء والغذاء الحكومية أن الإضرار بالعضلات خطر موجود مع أي من أدوية الكوليسترول المعروفة بـ"ستاتين" بما فيها دواء "ليبيتور" وتحديداً لدى كبار السن، وفق أسوشيتد برس.
وبالرغم من أن مخاطر حدوث أضرار هي منخفضة بشكل إجمالي، إلا أنها قد تكون خطيرة لأنها تؤدي إلى حدوث فشل كلوي وحتى الوفاة.

وناشدت الهيئة الأطباء بإعطاء مرضاهم الذي يتناولون عقاراً تنظيم دقات القلب بديلاً آخر للتحكم بمستوى الكوليسترول. يُشار إلى أن تحذيراً سابقاً مماثلاً كان أطلق عام 2002 لم يجد صداه ووضع حد لهذه المشكلة، وتقول الـFDA إنها منذ تلك الفترة، تلقت تقارير تتعلق بإصابة 52 شخصاً تناولوا خليطاً من العلاجين، بإصابات خطيرة في العضلات، أدخل معظمهم المستشفى للعلاج.




..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
اهم الاكتشافات الطبية لعام 2008 - 1
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» رسائل غزل مصرية لعيون قلب العاشق
» مجموعة اغانى اجنبية بس جميلة
» صفقات الأهلي للموسم القادم 2008/2009
» لعبة النحلة الشقية والجميلة
» [[صور متحركة]][نهائي ولي العهد السعودي 2008][التايب]

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
FFprogram.yoo7.com :: Fitness & fat loss :: المنتدى العام-
انتقل الى: